أستون فيلا يعلن نهاية موسم محمود تريزيغيه

beIN SPORTS

واضطر تريزيغيه (26 عاماً و48 مباراة دولية)، إلى مغادرة الملعب باكياً بسبب اصابة بقطع في الرباط الصليبي في خسارة فريقه على ملعب "أنفيلد" 1-2 في المرحلة 31.

وأفاد نادي مدينة برمنغهام في بيان "سيخضع تريزيغيه لعملية جراحية قبل أن يبدأ فترة إعادة التأهيل".

وتابع "الجميع في أستون فيلا يتمنى لتريزيغيه الشفاء التام والسريع".

في المقابل كتب "تريزيغيه" عبر صفحته على إنستاغرام عقب تعرضه للإصابة "بشكر كل الناس للي سألت عليا ومش عارف أرد عليها، الإصابة غير مطمئنة حتى الآن. أسألكم الدعاء".

وتلقى تريزيغيه العديد من رسائل الدعم أبرزها من نجم ليفربول محمد صلاح الذي حياه متمنياً له عودة سريعة إلى الملعب، وكتب على إنستاغرام "أتمنى لك الشفاء العاجل وأتوق لرؤيتك مجدداً على الملعب قريباً".

فيما كتب أحمد حجازي "الف سلامة عليك يا تريزيجيه ان شاء الله هترجع أقوى واحسن وهتحقق كل أحلامك ولكننا واثقين فيك وفي رجوعك أحسن".

وأضاف زميله في فيلا، أحمد المحمدي "ستكون أقوى يا أخي، أتمنى لك الشفاء العاجل".

وفي عامه الاول مع فيلا تألق "تريزيغيه" بتسجيله 7 أهداف وتمريره 3 كرات حاسمة في 41 مباراة، إلا انه فشل في المتابعة بالزخم ذاته في هذا الموسم بعدما اضطر للغياب لفترة شهرين بسبب اصابة في الرأس، ثم بسبب تداعيات اصابته بفيروس كورونا قبل أن يستعيد ثقة مدربه دين سميث الذي أشركه أساسيا أربع مرات في مبارياته الخمس الأخيرة.

ونجح لاعب الأهلي سابقاً في هز الشباك للمرة الأولى هذا الموسم بتسجيله ثنائية أمام فولهام 3-1 في المرحلة 30.

وعلّق مدرب فيلا سميث على إصابة لاعبه في "أنفيلد" بالقول "حاول المتابعة ولكن، للأسف لم يكن مرتاحاً لذا اضطر أن يغادر وكان منزعجاً وقلقاً من مدى الإصابة والوقت فقط سيخبرنا".

ويحتل فيلا المركز الحادي عشر في الـ "بريميرليغ" برصيد 44 نقطة من 13 فوزاً مقابل 5 تعادلات و12 خسارة.
 


>