رابطة الدوري الإنكليزي تحقق بـ"قضية تجسس" في الدرجة الأولى

Reuters

أعلنت رابطة الدوري الإنكليزي لكرة القدم الثلاثاء أنها فتحت تحقيقا بحق مدرب نادي ليدز يونايتد الأرجنتيني مارسيلو بييلسا الذي أقر بأنه طلب من أحد أعضاء طاقمه التدريبي "التجسس" على منافسه دربي كاونتي قبل لقاء الفريقين في دوري الدرجة الإنكليزية الأولى.

وأفادت الرابطة في بيان أنها طلبت من ليدز اليوم "إبداء ملاحظاته بشأن الحادث الذي حصل قرب ملعب التدريب العائد لدربي كاونتي الأسبوع الماضي، بعدما كان الأخير تقدم بشكوى بشأن قيام شخص يعمل تحت إدارة ليدز بمراقبة حصة تدريبية للفريق" الجمعة.

ويأتي تحقيق رابطة الدوري بعد قرار اتحاد كرة القدم بفتح تحقيق مماثل.

وأقر بييلسا قبل فوز فريقه على دربي (2-صفر) الجمعة، أنه عمد الى التجسس على منافسه، متقدما باعتذار على رغم تأكيده أنه يلجأ الى هذه الأساليب منذ نحو 20 عاما.

وقال المدرب الارجنتيني "صحيح أن شخصا من ليدز يونايتد كان موجودا. المسؤولية تقع على عاتقي. إن كان الأمر قانونيا ام لا عادلا أم غير عادل، أعترف أن (مدرب دربي) فرانك لامبارد و(ناديه) في امكانهما القول بأن هذا الأمر لم يكن صائبا (القيام به)".

وكان دربي كاونتي، الذي يشرف عليه النجم الإنكليزي السابق فرانك لامبارد، أكد أنه "استدعى عناصر من شرطة دربيشاير" الى مركز التدريب التابع له عقب ورود تقارير عن رجل يتصرف بطريقة مثيرة للريبة خارجه.

ويتصدر ليدز ترتيب فرق الدرجة الأولى في سعيه للعودة إلى الدوري الممتاز بعد غياب دام 15 عاماً.