الليغا تجدد محاولة إقامة مباراة في الولايات المتحدة

Reuters

 

وكانت الليغا قد رفعت في الموسم الماضي طلباً مشتركاً من ناديي برشلونة وجيرونا لخوض مباراة على الأراضي الأميركية، قبل أن يتم وضعه في الأدراج بعد معارضة واسعة له شملت الاتحاد الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

لكن الرابطة أعلنت اليوم أنها تقدمت، بموافقة الناديين، باقتراح "لإقامة المباراة المقررة في السادس من كانون الأول/ديسمبر عند الساعة 22:00 بالتوقيت المحلي بين ناديي فياريال و(ضيفه) أتلتيكو مدريد ضمن المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإسباني، على ملعب هارد روك في ميامي".

وكان رئيس رابطة الدوري الإسباني خافيير تيباس من أبرز الداعمين في الموسم الماضي لإقامة مباراة في الولايات المتحدة، معللاً ذلك بالعائدات الكبيرة التي تحققها البطولة من المتابعة في أميركا الشمالية، والشعبية التي تحظى بها لاسيما في صفوف السكان الناطقين بالإسبانية.

وتلقى المحاولة المتجددة دعماً صريحاً من الناديين المعنيين هذا الموسم.

وقال رئيس فياريال فرناندو رويغ إن "كل ما يسوق لكرة القدم والرياضة الإسبانية هو جيد للجميع، وبالطبع جيد أيضاً لفياريال".

واعتبر المدير العام لأتلتيكو مدريد ميغيل أنخل جيل مارين أن ناديه "يعمل في كل موسم لتطوير والترويج لعلامته التجارية في مختلف قارات العالم، ونقل المباراة إلى الولايات المتحدة سيتيح لنا مواصلة العمل على ذلك".

ويحتل أتلتيكو، وصيف برشلونة في الموسم الماضي، المركز الثالث حالياً في ترتيب الدوري بفارق ثلاث نقاط عن ريال مدريد المتصدر (18)، ونقطة واحدة فقط خلف النادي الكتالوني بطل الموسمين الماضيين، وذلك قبل انطلاق المرحلة التاسعة من البطولة الجمعة.