أرتور قد يواجه العقوبة في برشلونة

AFP

وقال المصدر من دون أن يدلي بمعلومات إضافية "لم ينضم اللاعب إلى التشكيلة كما كان متوقعاً ونحن ندرس الإجراءات التي يمكن أن نتخذها".

وبحسب الصحف الإسبانية، فإن ارتور لا يزال في البرازيل ويرفض العودة إلى صفوف فريقه حيث لم يلعب اي دقيقة منذ إعلان انتقاله رسمياً إلى يوفنتوس الإيطالي في صفقة ستشهد انتقال صانع الألعاب البوسني ميراليم بيانيتش من يوفنتوس الإيطالي في الاتجاه المعاكس في 30 حزيران/يونيو الماضي.

وكان الناديان اتفقا على بقاء اللاعبين في صفوف فريقيهما حتى نهاية المسابقات الرسمية لموسم 2019-2020 الذي تأذى بسبب فيروس كورونا المستجد.

وكشفت صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الصادرة في برشلونة أن "ارتور قال إنه لا نية لديه للعودة وطالب بفسخ عقده مع نادي بلاوغرانا".

بيد أن برشلونة ليس في وارد قبول طلب اللاعب وقد فتح إجراء تأديبياً بحقه.

وعاود لاعبو برشلونة تدريباتهم الثلاثاء بعد فترة توقف قصيرة على إثر انتهاء الدوري المحلي في 19 تموز/يوليو الذي شهد تتويج ريال مدريد بطلاً.

ويستعد برشلونة لخوض مباراة الإياب من الدور ثمن النهائي ضد نابولي الايطالي على ملعب كامب نو علما أن مباراة الذهاب انتهت بتعادل الفريقين 1-1.