NBA: بدء الاختبارات اليومية لفيروس كورونا

Reuters

يبدأ لاعبو دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين في عطلة نهاية الأسبوع الحالي الاختبارات اليومية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، وذلك ضمن إجراءات الصحة والسلامة التي حددتها رابطة NBA استعداداً للموسم المقبل المقرر انطلاقه في 22 كانون الأول/ديسمبر.

وكشف الدليل الصحي الذي نشر السبت، تفاصيل البروتوكولات المتعلقة بالموسم المقبل الذي تبدأ التحضيرات له بمعسكرات تدريبية اعتباراً من الأسبوع المقبل، على أن تبدأ المباريات الاستعدادية في 11 كانون الأول/ديسمبر.

وبعد توقف لأشهر طويلة في آذار/مارس إثر اكتشاف إصابة لاعب يوتا جاز الفرنسي رودي غوبير بفيروس "كوفيد-19"، استكمل الموسم المنصرم في فقاعة وورلد ديزني في أورلاندو بغياب الجمهور وضمن بروتوكولات صحية صارمة، وتوج لوس أنجليس ليكرز باللقب بقيادة "الملك" ليبرون جيمس على حساب ميامي هيت الشهر الماضي.

ومع استمرار تفشي "كوفيد-19"، سيغيب الجمهور عن المدرجات في مستهل الموسم الجديد لكن الأندية ستلعب على أرضها عوضاً عن التجمع في مكان واحد، وتم تقليص الموسم المنتظم من 82 مباراة لكل فريق الى 72، على أن يبدأ في 22 الشهر المقبل وينتهي في 16 أيار/مايو.

وسيلعب كل فريق ثلاث مباريات ضد كل من منافسيه في نفس المنطقة، مقابل مباراتين ضد كل من منافسيه في المنطقة الأخرى (شرقية أو غربية).

وستكون التدريبات الفردية غداً الإثنين اختيارية، تليها التدريبات الفردية الإجبارية من الثلاثاء الى السبت والتدريبات الجماعية الإجبارية في الفترة الممتدة من 6 الى 10 كانون الأول/ديسمبر.

ومن بين الأحكام الرئيسية في البروتوكولات الصحية التي لا تأتي على ذكر أي معايير قد تتسبب في تعليق الموسم بأكمله، يمكن لأي شخص كانت نتيجة اختباره إيجابية أن يعود الى العمل بعد أن يحجر نفسه لعشرة أيام أو أكثر من بعد أول نتيجة إيجابية أو من بعد ظهور أولى عوارض الفيروس، أو أن يقدم اختبارين سلبيين بفاصل 24 ساعة بينهما على الأقل.

يجب على أي لاعب تأتي نتيجة اختباره إيجابية، حتى لو لم تظهر عليه أي عوارض، الانتظار 10 أيام ومن ثم مراقبته في التدريبات الفردية لمدة يومين آخرين قبل العودة الى الفريق.

وسيتم إنشاء خط معلومات مجهول للإبلاغ عن أي انتهاكات للبروتوكولات الصحية، وهو أمر تم استخدامه أيضا في فقاعة أورلاندو.

وسيقتصر حجم وفود الفرق المسافرة للمباريات خارج ملعبها بـ 45 شخصاً، بينهم 17 لاعباً.