ووريرز يُسقط سفنتي سيكسرز بفضل نجمه كوري

Reuters

وهي المباراة الحادية عشرة توالياً يسجل خلالها كوري، صاحب 47 نقطة في الخسارة أمام بوسطن سلتيكس السبت، 30 نقطة أو أكثر، ليمنح ووريرز فوزاً مستحقاً في صراعه على مركز مؤهل إلى الأدوار الإقصائية "بلاي أوف".

وفرض كوري نفسه كأبرز المرشحين للفوز بلقب أفضل لاعب في الموسم العادي مع معدل تسجيلي هذا الموسم بلغ 31,4 نقطة في المباراة الواحدة، وبات السلاح الفتاك لصاحب المركز التاسع في المنطقة الغربية مع 29 فوزاً ونفس عدد الهزائم.

وحقق كوري 10 رميات ثلاثية، خمس منها من أصل 20 نقطة سجلها في الربع الرابع الأخير، من إجمالي نقاطه أمام سفنتي سيكسرز.

وهي المرة الـ 21 بقميص فريقه الحالي يسجل فيها 10 رميات ثلاثية أو أكثر في مباراة واحدة، متقدماً على زميله كلاي تومسون الذي حقق هذا الإنجاز في خمس مباريات فقط.
                  
"لا أعرف ماذا أقول"

بدا مدرب ووريرز، ستيف كير عاجزاً عن وصف ما حققه كوري، وقال: "لا أعرف ماذا أقول. عندما تسألوني بعد كل مباراة عن رأيي بشأن كوري والأداء الذي يقدمه، فكل ما قلته بعد آخر مباريات، يمكن اقتباسه مجدداً".

وتابع "ببساطة، لأن الأمر نفسه يتكرر بعد كل مباراة. دهشة مطلقة لمستوى مهارة هذا اللاعب، قلبه، عقله وتركيزه. من الرائع مشاهدته يلعب".

ووصف كير الأرقام القياسية لنجمه عن المسافات البعيدة بـ "أشياء محيرة للعقل"، ما يضع ابن الـ 33 عاماً في دوري خاص به في تاريخ الـ "أن بي آيه" في هذا الامتحان.

وأردف كير "كان لدى كوبي براينت في بداية مسيرته بعض الامتدادات، وكذلك مايكل جوردان حيث كان يسجل مثل المجنون"، و"لكن لا أحد سدد بهذه الطريقة في تاريخ اللعبة. وحتّى وفقاً لمعايير ستيف النبيلة الخاصة به، هذا أعلى وأبعد".

وبدأ سفنتي سيكسرز اللقاء بقوة فتقدم 12 نقطة أمام ضيفه الذي عجز عن دخول أجواء المنافسة، قبل أن ينجح الأخير في معادلة الأرقام 24-24 مع نهاية الربع الأوّل.

وفرض الفريقان التعادل مرة جديدة 55-55 مع نهاية الربع الثاني، قبل أن يتقدم ووريرز بفارق 5 نقاط مع نهاية الربع الثالث، ليبدأ بعدها استعراض كوري مانحاً فريقه التقدم في الربع الاخير 32-26 وشرف الفوز بالمباراة.

وأضاف زميل كوري، الكندي أندرو ويغينز 16 نقطة و10 متابعات، فيما ساهم داميون لي من على مقاعد البدلاء بـ 12 نقطة.

ختم كير قائلاً: "نحتاج إلى كل فوز. نلعب بشكل رائع خلال الأسبوعين المنصرمين. نحن على وتيرة جيدة ونملك الروح والطاقة في الوقت الحالي".

وأنهى ووريرز سلسلة من أربعة انتصارات متتالية لسفنتي سيكسرز، الذي برز في صفوفه نجمه الكاميروني جويل إمبيد مع 28 نقطة و13 متابعة و8 تمريرات حاسمة.

وتألق شقيق كوري الأصغر، سيث في صفوف الخاسر مع 15 نقطة، وأضاف ماتيس ثيبول 13.

جاز يعزز صدارته 

وفي مباراة ثانية، عزز يوتا جاز صدارته للغربية بفوزه على مضيفه لوس أنجليس ليكرز حامل اللقب 111-97.

وكان جوردان كلاركسون من على مقاعد البدلاء أفضل المسجلين في صفوف الفائز مع 22 نقطة.

وخاض ليكرز اللقاء من دون نجميه ليبرون جيمس وأنتوني ديفيس، وبرز في صفوفه تالن هورتون - توكر بتسجيله 24 نقطة، فيما أضاف كايل كوزما 17 والألماني دنيس شرودر وكنتافيوس كالدويل-بوب 15 نقطة لكل منهما.  
                  
فوز مثير لصنز على ميلووكي باكس

وفي مباراة ثالثة، قاد ديفن بوكر بتسجيله رمية حرة قبل 0,3 ثانية من صافرة النهاية فريقه فينيكس صنز للفوز على ميلووكي باكس بفارق نقطة 128 - 127 بعد التمديد.

وعزّز صنز مركزه الثاني في المنطقة الغربية بفوزه الـ 41 هذا الموسم في مقابل 16 خسارة.

تصدّر بوكر لائحة المسجلين عند الفائز مع 24 نقطة، وأضاف زميلاه صانع الألعاب كريس بول 22 نقطة مع 13 تمريرة حاسمة و7 متابعات، وميكال بريدجز 21 نقطة.

ودخل بول لائحة أفضل 5 ممررين للكرات الحاسمة في تاريخ الدوري مع 10.142 تمريرة، متقدماً بفارق تمريرة على أسطورة ليكرز إيرفين "ماجيك" جونسون.

كما تألق دياندري أيتون مع 20 نقطة و13 متابعة، وكاميرون باين وكاميرون جونسون مع 12 و13 نقطة توالياً.

في المقابل، لم تحل النقاط الـ 33 لليوناني يانيس أنتيتوكونمبو من خسارة فريقه، فيما أنهى كريس ميدلتون وجرو هوليداي المباراة مع 26 و25 نقطة توالياً.

وفي دنفر، سجل العملاق الصربي نيكولا يوكيتش 47 نقطة لفريقه دنفر ناغتس وقاده للفوز على ممفيس غريزليز 139 - 137 بعد شوطين إضافيين.

وأضاف يوكيتش 15 متابعة و8 تمريرات حاسمة إلى سجله التهديفي، وساهم زميله ويل بارتون بـ 28 نقطة، لإبقاء ناغتس في المركز الرابع في المنطقة الغربية مع 37 فوزاً مقابل 20 هزيمة.
 


>