هزيمة رابعة توالياً لنتس وليكرز في وضع حرج

Reuters


على ملعب "أميريكن أرلاينز سنتر" في تكساس وبحضور 4600 مشجع، بات نتس مهدداً بخسارة المركز الثاني في المنطقة الشرقية بسقوطه أمام مضيفه دالاس مافريكس 109-113.

ورغم جهود كايري إيرفينغ الذي سجل 45 نقطة، ومساهمة كيفن دورانت الذي سجل 20 مع 9 متابعات، فقد نتس الأمل إلى حد كبير باستعادة صدارة المنطقة الشرقية من فيلادلفيا سفنتي سكيسرز الفائز بمبارياته الست الأخيرة.

ومع تبقي خمس مباريات له في الموسم المنتظم، بات نتس مهدداً بالتراجع إلى المركز الثالث لصالح ميلووكي باكس.

ومني نتس بهزيمة سادسة في 10 مباريات خاضها بوجود دورانت في الملعب بجانب إيرفينغ وبغياب جيمس هاردن الذي لم يتعاف حتى الآن من إصابة أبعدته عن المباريات الـ16 الأخيرة.

وبفضل 24 نقطة و10 متابعات من السلوفيني لوكا دونتشيتش و23 نقطة من تيم هارداواي جونيور و17 مع 8 متابعات من دوريان فيني سميث، خطا دالاس خطوة إضافية نحو حسم تأهله المباشر إلى الأدوار الإقصائية "بلاي أوف" وليس عبر الملحق الفاصل (بلاي إن) المخصص للفرق بين المراكز 7 و10، بتحقيقه فوزه الثامن والثلاثين مقابل 28 هزيمة.

وأشاد دونتشيتش بما قدمه مافريكس ضد "فريق يملك إمكانية الفوز باللقب. يتمتعون بجميع القطع (التوليفة) الرائعة لكننا واجهناهم بقوة. كايري قدم مباراة رائعة لكننا تمكنا من حسم الأمور".

وتابع النجم السلوفيني بشأن سعي فريقه للتأهل مباشرة إلى الأدوار الإقصائية "نحن نحاول التعامل مع كل مباراة على حدة وتجنب دورة البلاي أوف (الملحق الفاصل) لكي نتأهل مباشرة إلى البلاي أوف ثم التقدم من هناك".

ويتواجه صاحبا المركزين السابع والثامن من كل منطقة في مباراة واحدة على أن يتأهل الفائز بها مباشرة إلى الأدوار الاقصائية، فيما يخوض الخاسر مواجهة أخرى ضد الفائز من مباراة صاحبي المركزين التاسع والعاشر، والفائز من هذه المواجهة يكمل عقد البلاي أوف.

وأقر دونتشيتش الذي تلقى خطأ فنياً للمرة الخامسة عشرة هذا الموسم، بأن عليه المحافظة على رباطة جأشه، موضحاً "أنا أتذمر كثيراً وعلي العمل على هذه المسألة. علي أن أبقى هادئاً وألا أتكلم (مع الحكام)".

وحقق مافريكس فوزه الثامن في آخر 11 مباراة، وكانت جميع هزائمه الثلاث في هذه السلسلة أمام فريق واحد هو ساكرامنتو كينغز الفاقد الأمل بالتأهل إلى البلاي أوف.

خسارة مزدوجة لليكرز بإصابة ديفيس 
                
وبغياب نجمه ليبرون جيمس الذي عاد إلى الفريق الأسبوع الماضي بعد ابتعاده عن الملاعب لفترة طويلة قبل أن يقرر بأنه يحتاج إلى المزيد من الوقت من أجل التعافي نهائياً، خسر لوس أنجليس ليكرز جميع مبارياته الثلاث المقررة في الموسم المنتظم ضد جاره لوس أنجليس كليبرز وهذه المرة بنتيجة 94-118.

ولم تكن الخسارة الخميس محصورة بالنتيجة التي جعلت حامل اللقب على نفس المستوى من بورتلاند ترايل بلايزرز سابع المنطقة الغربية مع أفضلية المواجهات المباشرة بين الفريقين لصالح فريق المدرب فرانك فوغل، إذ خسر أيضاً جهود نجمه الآخر أنتوني ديفيس العائد للتو من إصابة أبعدته عن الملاعب لتسعة أسابيع.

وكان ديفيس يخوض مباراته الثامنة منذ العودة من إصابتين في ربلة الساق ووتر أخيل لكنه لم يكملها، إذ غادر الملعب قبل دقيقتين و50 ثانية على نهاية الربع الأول ولم ينضم مجدداً إلى زملائه نتيجة إصابة في ظهره.

وبعد هذه الخسارة، يجد حامل اللقب نفسه في موقف لا يحسد عليه قبل ساعات من مواجهته لبلايزرز الجمعة في مباراة ستجعله خارج المراكز الستة المؤهلة مباشرة إلى البلاي أوف في المنطقة الغربية.

ومن جهته، عزز كليبرز، الضامن تأهله، مركزه الثالث بتحقيقه فوزه الـ45 هذا الموسم بفضل الأداء الجماعي حيث وصل سبعة من لاعبيه الى العشر نقاط أو أكثر، وعلى رأسهم بول جورج (24 مع 7 متابعات و5 تمريرات حاسمة) وكواهي لينارد (15 مع 8 متابعات و6 تمريرات حاسمة).
                  
تضاؤل حظوظ رابتورز 
                
وبعد أقل من عامين على تتويجه باللقب للمرة الأولى في تاريخه، يبدو أن تورونتو رابتورز سيغيب عن الأدوار الإقصائية هذا الموسم بعد تلقيه هزيمته الخامسة في آخر ست مباريات وهذه المرة بعد شوط إضافي على ملعبه المؤقت في تامبا باي أمام واشنطن ويزاردز 129-131.

ورغم الجهود الجبارة للكاميروني باسكال سياكام الذي سجل 44 نقطة مع 11 متابعة و7 تمريرات حاسمة، والمساندة من غاري ترنت جونيور (25 نقطة) وفريد فانفليت (22 مع 6 متابعات و5 تمريرات حاسمة) والكندي كيم بيرش (17 مع 9 متابعات)، بات رابتورز متخلفاً بفارق أربع مباريات عن المركز العاشر في المنطقة الشرقية، وبالتالي أصبح من الصعب جداً الحصول على فرصة خوض الملحق الفاصل (بلاي إن) من أجل بلوغ الأدوار الإقصائية.

وجاءت خسارة الخميس أمام صاحب المركز العاشر واشنطن ويزاردز الذي تألق في صفوفه برادلي بيل بتسجيله 14 من نقاطه الـ28 في الربع الرابع والشوط الإضافي، فيما حقق راسل وستبروك الـ"تريبل دابل" الرابع والثلاثين له هذا الموسم بتسجيله 13 نقطة مع 17 متابعة و17 تمريرة حاسمة.

ويتخلف ويزاردز في المركز العاشر بفارق نصف مباراة عن إنديانا بيسرز التاسع الذي حقق فوزه الثاني في آخر ست مباريات على حساب ضيفه أتلانتا هوكس خامس المنطقة الشرقية، وجاء بنتيجة 133-126 بفضل كاريس ليفيرت الذي سجل 9 من نقاطه الـ31 في آخر دقيقتين و17 ثانية، كما حقق 12 تمريرة حاسمة.

وصعد غولدن ستايت ووريزر إلى المركز الثامن في المنطقة الغربية بفارق نصف مباراة أمام ممفيس غريزليز، بفوزه على ضيفه أوكلاهوما سيتي ثاندر 118-97.

ويدين ووريرز بالفوز كالعادة إلى ستيفن كوري الذي سجل 34 نقطة مع 7 تمريرات حاسمة، وأضاف الكندي ميكال مولدر 25 نقطة في 20 دقيقة، بينها 7 ثلاثيات من أصل 13 محاولة، ومواطنه أندرو ويغينز 18 نقطة مع 7 متابعات.
                  


>