ميلووكي وغولدن ستايت يتقدّمان على بوسطن وممفيس

Reuters

وبالتالي، تقدم ميلووكي 2-1 في سلسلة المواجهات مع بوسطن قبل المباراة الرابعة على أرضه الاثنين.

وقلّص سلتيكس الفارق من 14 نقطة إلى ثلاث نقاط مع تبقي 4.6 ثوان، قبل أن يحرز ماركوس سمارت رمية من أصل اثنتين حرّتين ليصبح الفارق نقطتين.

وأضاع سمارت الرمية الحرة الثانية عن قصد أملاً بمتابعة كرة مرتدة وتسجيل نقطتين من رفاقه، لكن روبرت وليامس أخطأ في المحاولة الأولى، فعاد آل هورفورد وسجل الكرة في الثانية، غير أن الحكام اعتبروها دخلت بعد قرع جرس النهاية، لتنتهي المباراة بفوز ميلووكي.

وأقر لاعب باكس بروك لوبيس بأن الأمور كانت "قريبة جداً".

واعتبر أيم أودوكا مدرب سلتيكس أن الخطأ الذي ارتكبه جرو هوليداي على سمارت كان يجب احتسابه خطأ برميتين حرتين، وهو ما كان سيعطي سمارت فرصة تعديل النتيجة.

وقال أودوكا "كان في طريقه (سمارت) للتسديد. حُكم ضعيف. إنها تسديدة. كان يتحضر للتسديد".

من جهته، اعتبر مايك بادنهولزر مدرب باكس إن فريقه كان "محظوظاً باحتساب رميتين حرتين فقط لكننا لم نحاول ارتكاب خطأ".

غير أن أودوكا اعتبر أنه لم يكن ينبغي أن تصل الأمور إلى ذلك. وقال "كنا سيئين في الربع الثالث وسمحنا لهم بالحصول على تلك الصدارة، ثم قاتلنا مرة أخرى في الرابع. لكن يمكننا اللعب بشكل أفضل بكثير".

وسجل هوليداي 25 نقطة، بينما أضاف لوبيس 13 نقطة و10 متابعات لباكس.

في غضون ذلك، كان أنتيتوكونمبو يعود من ليلة سيئة في المباراة الثانية ليسجّل 42 نقطة هذه المرة.

وقال اليوناني "أعرف ما هي نقاط قوتي. أحاول فقط قراءة ما هو أمامي وألعب بغرائزي".

في المقابل كان جايلن براون أفضل المسجلين لدى بوسطن برصيد 27 نقطة و12 متابعة، بينما سجل هورفورد 22 نقطة و16 متابعة، فيما أحرز جايسون تاتوم عشر نقاط فقط.
                  
 غولدن ستايت يتعملق         

وعلى خطاه غرباً، تقدم غولدن ستايت 2-1 على ممفيس بنتيجة قاسية في سان فرانسيسكو، وهي الأقسى لغريزليز الذي تلقى نجمه جا مورانت إصابة في الركبة في أواخر الربع الرابع بعد تسجيله 34 نقطة وثلاث متابعات وسبع تمريرات حاسمة.

غير أن سيطرة ستيفن كوري الذي أحرز 30 نقطة، ورفاقه كانت الأعلى كعباً، مع 27 نقطة لجوردان بول البديل، و21 نقطة لكلاي تومسون، إضافة إلى ثلاثة لاعبين آخرين سجلوا أكثر من عشر نقاط في هذا الانتصار الصريح.

وكانت بداية ممفيس قوية مع تقدم بفارق 13 نقطة، قبل أن ينهي الربع الأول بتقدم 28-26.

غير أن غولدن ستايت عاد وتقدم في الربع الثاني، ليحقق نتيجة 64-57 مع انتصاف المباراة.

وتقدم فريق ووريورز بفارق 21 نقطة في الربع الأخير ولم يتعرض للتهديد أبداً.

وقال كوري نجم الفريق بعد المباراة "لقد كنا أكثر اتزانًا قليلاً".

وأضاف "لقد بدأوا بداية قوية، فقد سجلوا ست ثلاثيات في الربع الأول. كان علينا الاستقرار. لا يزال لدينا الكثير من التحولات".

وتابع "لكن اختيارنا للتسديد، وتحريك الكرة، أتاح لنا الاستقرار في المباراة قليلاً، وساعدنا دفاعنا، وتمكنّا من الخروج فائزين من المباراة".

وتقام المباراة الرابعة بين الفريقين الاثنين في سان فرانسيسكو. 


>