الفوز السادس توالياً لكليبرز وعراك في مباراة إنديانا بايسرز

Reuters

ولم يكن فوز كليبرز سهلاً لأنه تخطى تخلفه بفارق 17 نقطة مبكراً في المباراة ليقلب الأمور تدريجياً في صالحه ويخرج فائزاً بفارق 3 نقاط ملحقاً بمنافسه الهزيمة الثانية في غضون ثلاثة أيام في لوس أنجليس بعد خسارة ميامي أمام ليكرز أيضاً بعد التمديد الثلاثاء.

وتألق في صفوف الفائز بول جورج الذي سجل 27 نقطة في حين أضاف ريجي جاكسون 22 نقطة جميعها في الشوط الثاني. كما سجل اريد بليدسو 21 نقطة بينها 7 اواخر المباراة.

وقال بليدسو "حافظنا على تماسكنا وصبرنا في الأوقات الحرجة".

أما زميله نيكولا باتوم فقال "لقد قمنا بعمل دفاعي رائع أواخر المباراة. نكافح في كل مباراة ، عل الرغم من تخلفنا في المباراة نمنح أنفسنا فرصة الفوز وقد أنهينا المباراة بقوة هذه الليلة".

ضرب ميامي بقوة في الربع الأول الذي تقدم فيه بفارق 17 نقطة بفضل تألق بام اديبايو الذي سجل خلالها 19 نقطة في طريقه إلى إنهاء المباراة مع 30 نقطة.

بيد أن كليبرز سرعان ما استعان توازنه وقلص الفارق إلى نقطتين فقط بنهاية الشوط الأول (56-58).

ونجح كليبرز في الابتعاد بالنتيجة في نهاية الربع الثالث حيث تقدم على منافسه 86-78 ثم وسع الفارق بفارق 11 نقطة لكن ميامي قلص الفارق اواخر المباراة من دون أن ينجح في قلب النتيجة لصالحه.

وكان أفضل مسجل في صفوف الخاسر كايل لوري مع 25 نقطة بينها 22 في الشوط الثاني.

طرد 4 لاعبين         

وتغلب انديانا بايسرز على يوتا جاز 111-100 في مباراة شهدت عراكاً بين لاعب إنديانا مايلز تيرنر ونجم الثاني الفرنسي رودي غوبير ما ادى الى طردهما اواخر المباراة. وحاول زميلا غوبير، دونوفان ميتشل والاسترالي جو اينغليس الدفاع عنه وقام الاخير بدفع الحكم من الخلف فتم طردهما ايضا.

حدث الاشتباك قبل نهاية المباراة بخمس دقائق عندما تصدى تيرنر لغوبير لدى قيام الأخير بتسديدة كرة نحو السلة واسقطه أرضاً ثم دفعه في ظهره قبل أن يرد الأخير.

وقال غوبير "لقد قام بارتكاب خطأ ضدي فسقطت أرضاً وحاولت إسقاطه معي. لقد ارتكب خطأ واضحاً تجاهي ثم دفعني في الظهر".

وحصل هرج ومرج بين في محاولة للفصل بين اللاعبين المتناحرين وقام اينغليس بدفع حكم المباراة ليقوم الأخير بطرده.

وتحدث مدرب انديانا ريك كارلايل عن الحادثة بعد المباراة بقوله "ما حدث على أرضية الملعب جعلنا أكثر تصميماً على إنهاء المباراة بتصميم أكبر وحسم النتيجة في صالحنا".

وكان مالكولم بروغدون أفضل مسجل في صفوف إنديانا مع 30 نقطة واضاف زميله تي جاي ماكونيل 21 ليساهما بإلحاق أول هزيمة بيوتا على أرضه هذا الموسم.

واستمر تأثر فيلادلفيا سفنتي سيكسرز بغياب نجمه الكاميروني جويل امبيد لاصابته بجائحة كوفيد-19 وخسر للمباراة الثالثة تواليا امام تورونتو رابتورز 109-115.

وسدل فريد فانفليت 32 نقطة واضاف غاري ترنت جونيور 20 نقطة للفائز.


>