الدوري الأميركي للمحترفين: فينيكس صنز يُقصي حامل اللقب لوس أنجليس ليكرز من الدور الأول للبلاي أوف

Reuters

وكان ديفين بوكر رجل المباراة بتسجيله 47 نقطة لصنز، فيما قاد جيمس ليكرز مع 29 نقطة، لكن حامل لقب الموسم الماضي لم يستطع تعويض فارق الـ22 نقطة في الربع الأول من المباراة، وخسر مباراته الرابعة في مقابل انتصارين في سلسلة مواجهات المنطقة الغربية.

وقال بوكر بعد المباراة "لأكون صريحاً، هذه هي الطريقة التي أردناها".

وأضاف "كنا نعلم أننا لن نصل إلى حيث نريد دون المرور بهم (ليكرز)، وحدث ذلك في الدور الأول. لقد كانت مواجهة صعبة على طول الطريق. بمجرّد أن تقدموا علينا 2-1، كان علينا إعادة رصّ صفوفنا والقيام بكل شيء بالشكل الصحيح، ودخلنا وكافحنا".

ومن الواضح أن ليكرز تأثر بغياب أنتوني ديفيس، الذي تقررت مشاركته في المباراة في اللحظات الأخيرة، بعد غيابه منذ الشوط الثاني للمباراة الرابعة وكل المباراة الخامسة، بسبب إجهاد في عضلة الفخذ.

لكن الإصابة كانت واضحة في مباراة اليوم، ولم يكمل ست دقائق في المباراة من دون تسجيل أي نقطة، لينتزع صنز التقدم بفارق واسع في الربع الأول.

وقال مدرب ليكرز فرانك فوغل عن ديفيس "إنه محارب. كان صعباً عليه التحرك. لقد فعلنا كل ما في وسعنا من وجهة نظر علاجية لتخفيف الأمر، وكنا نأمل أن يساعده بعض الأدرينالين في المباراة، لكنه بالتأكيد لم يكن يتحرك بشكل جيد على الإطلاق لبدء المباراة".

من جهته، قال ديفيس "أردت أن أفعل ما بوسعي. لم أشعر أبداً بالرضا، لكن الطبيعة التنافسية بداخلي أرادت الخروج ومساعدة الفريق بأفضل ما أستطيع. لكن جسدي لم يساعدني على ذلك".

وأكد ديفيس وجيمس أن سلسلة الإصابات إلى جانب الغيابات بسبب بروتوكولات كوفيد-19 الصحية في الدوري حالت دون أن يتمكن أبطال الموسم الماضي من فرض إمكانياتهم والدفاع عن اللقب.

واعتبر جيمس أنه "من الواضح أننا فشلنا في تحقيق هدفنا، لكننا حاولنا أن نفعل كل ما في وسعنا لنكون بأفضل ما يمكن".

وسجل بوكر ثماني من تسع محاولات في الربع الأول، بينها ست ثلاثيات.

وتقدم صنز 36-14 في الربع الأول، ليصعب المهمة على ليكرز.

وفاز صنز بثلاث مباريات متتالية للوصول إلى الدور الثاني للمرة الأولى منذ العام 2010، عندما سقط أمام ليكرز نفسه في نهائي المنطقة الغربية في آخر ظهور له في الملحق.

وقال بوكر "كنت أعمل طوال حياتي من أجل هذه اللحظة، لذا لم يكن هذا هو الوقت للتخلي عنها".

وأضاف "ساعات طويلة من التضحية بالكثير في الحياة من أجل هذه اللعبة. لذلك أردت الرهان بكل شيء الليلة".
                  
يوكيتش يعبر بناغتس 
               
وضرب صنز موعدا في الدور المقبل مع دنفر ناغتس الذي أطاح ببورتلاند ترايل بلايزرز عندما حسم المباراة السادسة بينهما في صالحه 126-115.

وسجل الصربي نيكولا يوكيتش 36 نقطة لناغتس إلى جانب 8 متابعات وست تمريرات حاسمة.

وأحرز مايكل بورتر جونيور 22 نقطة من نقاطه الـ26 في الربع الأول، وأضاف مونتي موريس 22 نقطة بعد دخوله بديلاً. وسجل يوكيتش 20 نقطة في الربع الثالث ساهمت في الانتصار.

وقال الصربي بعد المباراة "سجلنا بعض النقاط في أوقات حاسمة. كان جهداً جماعياً".

وانتزع ترايل بلايزرز تقدماً بفارق 14 نقطة في وقت مبكر من الربع الثالث، لكن ناغتس انتفض في نهايته بتسجيله 14 نقطة مقابل 4 لمضيفه مقلصا الفارق إلى ثلاث نقاط (98-101)، ثم بدأ الشوط الرابع 8-2 لينتزع التقدم ويحافظ عليه حتى أنهاه في صالحه بفارق 14 نقطة (28-14) وبالتالي المباراة بفارق 11 نقطة.

واعتبر يوكيتش أن "لا أحد يستطيع استئصال روحنا القتالية. نلعب ونقاتل. هذا ما نفعله. لن نستسلم أبداً".
وسجل داميان ليلارد 28 نقطة لصالح بلايزرز إلى جانب 13 تمريرة حاسمة، وأضاف سي جيه ماكولوم 21 نقطة، ونورمان باول 17 نقطة، وكارميلو أنتوني 14 نقطة.

  


>