الدوري الأميركي للمحترفين: جيمس "منزعج" من نتيجة التصويت لأفضل لاعب في الموسم

AFP


وقال "الملك" بعدما قاد ليكرز لفوز سهل على دنفر ناغتس  126-114 في مواجهته الأولى في نهائي المنطقة الغربية "من أصل 101  صوت، حصلت على المركز الأول 16 مرة، الأمر جعلني أشعر... أكثر من أي شيء آخر".

وتابع "حللت مرات عدة في المركز الثاني في مسيرتي، إن كان في البطولة (خسر 6 نهائيات) والآن أربع مرات في جائزة أفضل لاعب في الدوري العادي. لم أطلب أبدا منحي أي شيء، وقلت دائما أني أريد أن أتطور كل يوم وهذا سيحدث. لكن بعض الأمور هي خارج سيطرتي، لذا أنا غاضب".

وكان جيمس قد علم سابقا أن لقب أفضل لاعب في الدوري العادي الذي مُنح هذا الموسم وفقا لمعيار الأخذ بالأداء الفردي حتى 11 آذار/مارس الماضي، تاريخ تعليق البطولة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد قبل أن تستكمل في "فقاعة" أورلاندو في ولاية فلوريدا، عاد لنجم ميلووكي أنتيتوكومبو الذي تفوق عليه بفارق كبير في التصويت إذ تم اختياره للمركز الأول 85 مرة مقابل 16 مرة فقط لجيمس من قبل مجموعة النقاد الرياضيين الذين أجروا التصويت.

ومقابل تأكيد جيمس على أنه لن "يعارض الموسم الرائع" الذي خاضه منافسه الشاب بأي شكل من الأشكال، إلا أنه شعر أن الفارق الكبير لا يعكس مجريات الموسم.

وتشير الأرقام التي تعتبر مهمة ضمن خيارات الصحافيين الذين يحق لهم التصويت، إلى أن معدل أنتيتوكومبو في المباراة الواحدة بلغ 29,5 نقطة و13,6 متابعة و5,6 كرات حاسمة، مقابل 25,3 نقطة و7,8 متابعات و10,2 كرات حاسمة "للملك" المتوج الأفضل في الدوري أعوام 2009 و2010 و2012 و2013.

وأردف نجم ليكرز قائلا "لا أريد أن أبدأ بالقول عن ماهية المعايير التي يجب اعتمادها أو ما هي، لأن ذلك تبدل مذ كنت في الدوري.. في بعض الأحيان هو اللاعب الأفضل في الفريق الأفضل وأحيانا هو اللاعب صاحب أفضل إحصاءات".

وأشار جيمس لإمكانية أن يكون معيار اختيار الأفضل يعتمد على أسس لا علاقة لها بكرة السلة "ولكن لا أعرف إلى أي مدى نشاهد كرة السلة هنا، أو إذا كنا في سرد، في قصة".