ميلاو يحقق أفضل أزمنته الشخصية ويظفر بماراثون باريس

Reuters

 

 وتفوق ميلاو على أقرب مطارديه قبل أقل من ثلاثة كيلومترات من النهاية ليكمل مسافة السباق البالغة 42.195 كيلومتر في ساعتين وسبع دقائق وخمس ثوان في أجواء باردة.  

وهذا الزمن أفضل بفارق 20 ثانية من رقمه الشخصي السابق.  

وحل مواطنه اسيفا مينجستو ثانياً متأخراً عنه بفارق 20 ثانية بينما جاء الكيني لونيانغاتا الفائز بآخر نسختين من ماراثون باريس
 في المركز الثالث بزمن بلغ ساعتين وسبع دقائق و28 ثانية.  

 وفي ماراثون السيدات احتل ثلاثي اثيوبي بقيادة غيليتي بوركا المراكز الثلاثة الأولى حيث سجلت غيليتي ساعتين و22 دقيقة و47
 ثانية متفوقة على أزميرا جيبرو وازميرا أبرهة اللتين احتلتا المركزين الثاني والثالث بفارق خمس و48 ثانية على الترتيب.  

 وقالت بوركا "كانت الأجواء شديدة البرودة بالنسبة لي. من الصعب التنفس في هذه الأجواء. السعادة لا تسعني بالفوز بالماراثون".  

واحتلت العداءة كليمنس كالفين، التي سمح لها المسؤولون بالمشاركة في الماراثون بعد أن رفعت واحدة من أعلى المحاكم في
 فرنسا الإيقاف المؤقت المفروض عليها، المركز الرابع بعدما حطمت الرقم القياسي الفرنسي في السباق، وسجلت ساعتين و23 دقيقة و41 ثانية.  

وكانت الوكالة الفرنسية لمكافحة المنشطات أوقفت كالفين وصيفة بطلة أوروبا بداعي تهربها من الخضوع لاختبار للكشف عن المنشطات خارج المنافسات في المغرب.  

 ونفت العداءة ارتكاب أي أخطاء وسمحت لها المحكمة يوم الجمعة بالمشاركة.