الإلغاء يضرب جولات من الدوري الماسي مجدداً

Reuters


 وكان من المفترض أن ينطلق الدوري الماسي في نيسان/أبريل من الدوحة، لكن "كوفيد-19" حال دون ذلك، ليصبح لقاء موناكو في 14 آب/أغسطس الأول على الروزنامة المعدلة.

 وأعلن الاتحاد الفرنسي لألعاب القوى الجمعة أنّ لقاء باريس الذي أرجئ بداية إلى السادس من أيلول/سبتمبر بعد أن كان مقرراً في نيسان/أبريل، ألغي بالكامل. 

وجاء في البيان: "نظرا للقيود الصحية التي لا تزال سارية حالياً، وبالنظر إلى عدم اليقين بشأن ظروف التنظيم في أيلول/سبتمبر، قرّر الاتحاد الفرنسي لألعاب القوى في النهاية إلغاء لقاء باريس". 

وتابع: "عدم اليقين بشأن تواجد رياضيين من جميع أنحاء العالم في رياضة عالمية مثل ألعاب القوى، هي واحدة من المشاكل العديدة التي تم تحديدها".

أما لقاء يوجين في ولاية أوريغون الأميركية، والذي كان مقرراً في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر، فقد ألغي بدوره بسبب القيود الصحية المفروضة من سلطات الولاية. 

وجاء في بيان منظمي الدوري الماسي: "ولاية أوريغون تمنع كل التجمعات، بما فيها الرياضية، أقله حتى نهاية أيلول/سبتمبر، هذا الحظر، إلى جانب القيود طويلة المدى المتوقعة على السفر الدولي، تجعل من المستحيل اقامة اللقاء الدولي في الرابع من تشرين الأول/أكتوبر".