الاتحاد الدولي للسباحة يرفع الإيقاف عن الروسية إفيموفا

Reuters

أكد وكيل أعمال السباحة الروسية يوليا إفيموفا، بطلة العالم 4 مرات في سباق 100 متراً صدراً، أندري ميتكوف اليوم الثلاثاء أن موكلته تلقت رسالة من الاتحاد الدولي للسباحة يرفع عنها عقوبة الإيقاف المؤقت بسبب تناولها مادة الملدونيوم.

وأضاف ميتكوف "تلقت يوليا رسالة من رئيس قسم مكافحة المنشطات في الاتحاد الدولي للسباحة روبرت فوكس يؤكد فيها رفع العقوبات المفروضة بسبب استخدام الملدونيوم".

وختم قائلاً "لا عقوبات عليها بعد اليوم، القضية أغلقت".

وكان مدرب منتخب روسيا للسباحة سيرغي كولموغوروف أكد في 20 أيار/مايو أن الاتحاد الدولي رفع عقوبة الإيقاف المؤقت المفروضة على إفيموفا.

وأوقفت إفيموفا (24 عاماً) الحاصلة على برونزية 200 م صدراً في أولمبياد لندن (2012)، في آذار/مارس الماضي لمدة 16 شهراً بسبب تناولها مادة الملدونيوم المحظورة.

وقال كولموغوروف "الإيقاف المؤقت رفع، أستطيع تأكيد ذلك"، مضيفاً "سيتخذ الاتحاد الدولي قراراً نهائيا بشأن إفيموفا، لكني أظن بأن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح".

وصرح وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو في اليوم ذاته انه تمت تبرئة جميع الرياضيين الذين اوقفوا بسبب الملدونيوم باستثناء افيموفا ولاعبة كرة المضرب ماريا شارابوفا.

واعترفت افيموفا بانها تناولت مادة الملدونيوم لأسباب صحية قبل أن تحظر الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات هذه المادة في الأول من كانون الثاني/يناير 2016.

وأكدت الوكالة العالمية في نيسان/أبريل أن الذين طالتهم العقوبة بسبب الملدونيوم، قد يفلتون منها لأنه من غير الممكن تحديد المدة التي يستغرقها بقاء هذه المادة في الجسم.