الأمم المتحدة تعيّن السورية مارديني سفيرة للنوايا الحسنة

AFP

وقالت المفوضية العليا في بيان أن مارديني "أصبحت صوتا صارخا للنازحين في العالم ومثالا قويا للصمود والإصرار على إعادة بناء حياتهم والمساهمة في المجتمعات المضيفة لهم".

وفي آب/أغسطس 2015، صارعت يسرى البالغة راهنا 19 عاما مع شقيقتها سارة الأمواج وسبحتا لساعات متواصلة عندما كاد قاربهما المطاطي يغرق في طريقهما إلى اليونان، هربا من الصراع الدائر في بلدهما وذلك بعد محطتين في لبنان وتركيا حيث دفعتا المال لمهربين من أجل إيصالهما إلى اليونان.

وشاركت مارديني التي تتخذ من ألمانيا مقرا لها، في ألعاب ريو دي جانيرو 2016 الأولمبية الصيفية ضمن فريق اللاجئين في سباقي 100 م فراشة و100 م حرة.

وقالت مارديني بعد تعيينها: "أشعر بسعادة للانضمام إلى أسرة مفوضية الأمم المتحدة وأنا حريصة على متابعة نشر رسالة مفادها أن اللاجئين أشخاص عاديون يعيشون في ظروف مؤلمة ومدمرة، ويمكنهم القيام بأمور رائعة إذا ما أتيحت لهم الفرصة".

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية شكلت في ألعاب ريو أول فريق للاجئين في تاريخ الألعاب الأولمبية.