بلاتر يدعو الى تسليم بلاتيني "الفيفا او الاتحاد الأوروبي"

دعا الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري الموقوف جوزيف بلاتر الجمعة الى تمكين الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي الفرنسي الموقوف ميشال بلاتيني من العودة وترؤس أي من الاتحادين، وذلك في تصريحات لوكالة فرانس برس الجمعة.

وقال بلاتر من مقر اقامته في مدينة زوريخ السويسرية ان بلاتيني "يجب ان يعود. يمكن ان يعود لتسلم (رئاسة) الويفا (الاتحاد الأوروبي) او الفيفا".

وأشار بلاتر من مقر إقامته في زوريخ انه يملك معطيات لا يستطيع كشفها، "كفيلة بإلغاء عقوبة الايقاف في حق الفرنسي وفي حقي أيضا، من قبل لجنة الاخلاقيات في "الفيفا".

ورأى ان لجنة الاخلاقيات وليس محكمة التحكيم الرياضية "كاس" معنية برفع العقوبة التي أنزلتها في حقه وفي حق بلاتيني على خلفية دفعة من السويسري الى الفرنسي بمليوني فرنك سويسري.

أضاف "الامر ممكن، نستطيع تقديم طلب بمراجعة القضية في حال وجود معطيات جديدة"، مكررا القول انه لا يستطيع كشف المعطيات التي يتحدث عنها، ومؤكدا انها كفيلة بتغيير قرار لجنة الاخلاقيات.

وكانت اللجنة أوقفت بلاتيني (61 عاماً) ثمانية أعوام في كانون الاول/ ديسمبر 2015 ثم قلصت العقوبة بعد الاستئناف من بلاتيني الى ستة أعوام، ثم الى أربعة اعوام من قبل "كاس" تنتهي في 2019. في المقابل، يبقى من عقوبة بلاتر (81 عاماً) ستة اعوام.

وحالت العقوبة دون ترشيح بلاتيني لانتخابات رئاسة "الفيفا" في شباط/فبراير 2016، والتي فاز فيها السويسري جاني إنفانتينو.

كما رد بلاتر في تصريحه على اتهامه بالأنانية من قبل بلاتيني في حديث أدلى به الأخير الى صحيفة "لو موند"، قائلا "أقبل اتهامه، لكني أذكره اني ساعدته للوصول الى رئاسة الاتحاد الأوروبي عام 2007، وكانت علاقاتنا طيبة، لذا لا أفهم موقفه مني".

أضاف "ليس صحيحاً إني حاولت الحاق ضرر به".

يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات