النيابة العامة الإسبانية تقدم شكوى ضد مورينيو بسبب التهرب الضريبي

أعلن القضاء الإسباني الثلاثاء أن النيابة العامة قدمت شكوى ضد البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب نادي ريال مدريد سابقاً ومانشستر يونايتد الإنكليزي حالياً، متهمة إياه بالتهرب الضريبي بقيمة 3,3 ملايين يورو.

وكتبت وزارة العدل الإسبانية في بيان: "قدم قسم الجنايات الاقتصادية في نيابة مدريد شكوى أمام قاضي التحقيق ضد المدرب السابق لريال مدريد (البرتغالي) جوزيه ماريو مورينيو دوس سانتوس بارتكابه جنايتين ضد الخزينة العامة".

وتولى مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الانكليزي حالياً، الاشراف على ريال مدريد بين 2010 و2013. وتتوزع الضريبة بنسبة 1,6 مليون عن عام 2011، و1,7 مليون عن 2012.

ويأتي هذا الإعلان في إطار اجراءات القضاء الإسباني الهادفة إلى مكافحة التهرب الضريبي في عالم كرة القدم، وبعد أسبوع من اتهام مواطنه النجم كريستيانو رونالدو بالتهرب الضريبي بنحو 14,7 مليون يورو عبر شركات خارجية عن حقوق الصورة، والذي يدير أعماله، مثل مورينيو، البرتغالي جورجي منديش. 

وظهر اسم مورينيو (54 عاماً) في كانون الأول/ديسمبر الماضي في وثائق "فوتبول ليكس" التي كشف النقاب عنها بعد تحقيق خصص للاحتيال في كرة القدم.

وكان الاتحاد الدولي للصحافة الاستقصائية الذي قاد التحقيق اتهم مورينيو بـ"اخفاء 12  مليون يورو عن الضرائب في حساب في سويسرا باسم شركة وهمية مسجلة في الجزر العذراء البريطانية".

وأكد الاتحاد أن مورينيو خضع لتفتيش ضريبي في إسبانيا وجرى تصحيح الرقم ليصبح 4,4 ملايين يورو بما فيها الغرامات.

لكن شركة جورجي منديش "جستيفوت" نفت في حينها أي شكل من أشكال الاحتيال من قبل مورينيو، وأكدت أنه على غرار مواطنه رونالدو، "يحترم تمامًا التزاماته تجاه السلطات الإسبانية والبريطانية على حد سواء".

وأحرز مورينيو خلال ثلاثة مواسم من الاشراف على ريال مدريد، بطولة الدوري الإسباني (2012) وكأس إسبانيا (2011).

وتوج المدرب المثير للجدل بدوري أبطال أوروبا مرتين مع بورتو البرتغالي (2004) وإنتر ميلان الإيطالي (2010).


يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات