فينغادا يتولى مسؤولية تدريب المنتخب الماليزي

Reuters

وسبق لفينغادا الملقب أيضاً بـ"البروفسور"، العمل في بداية مسيرته مساعداً لمواطنه كارلوس كيروش في الإشراف على منتخب البرتغال تحت 20 سنة. وهو عمل لاحقاً مشرفاً على منتخبات فئات عمرية وأولمبية في السعودية والأردن ومصر وإيران والصين وكوريا الجنوبية.

وقال رئيس الاتحاد الماليزي تونكو اسماعيل سلطان في بيان "أردنا مدرباً يستطيع أن يكون معلماً أيضاً. مع المنتخب الوطني، الأمر لا يقتصر على التدريب بل يتعداه إلى تعليم اللاعبين".

أضاف "اعتقد أن فينغادا هو الشخص المناسب لهذه المهمة. قد أكون مخطئاً والوقت كفيل بتبيان ذلك".

ويأتي تعيين فينغادا قبل أسابيع من مباراة ماليزيا ومضيفتها كوريا الشمالية في بيونغ يانغ في 8 حزيران/يونيو ضمن التصفيات المؤهلة لكأس آسيا، المؤجلة من المرحلة الأولى للمجموعة الثانية، والتي تضم ايضا لبنان وهونغ كونغ.

وأرجئت المباراة التي كانت مقررة في 28 آذار/مارس إثر الأزمة الدبلوماسية التي تلت اغتيال كيم جونغ - نام الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ - أون في شباط/فبراير بماليزيا، وشملت سحب السفراء ومنع كل بلد مواطنيه من زيارة الآخر.