كيفن غارنيت يرفع دعوى قضائية ضد محاسب "متحيّل"

AFP

وأشارت صحيفة "ستار تريبيون" الصادرة في مينيابوليس حيث لعب غارنيت مع مينيسوتا تمبروولفز من 1995 حتى 2007 ثم خلال موسم 2015-2016 قبل الاعتزال، الى أن ساعد الارتكاز السابق المتوج بلقب الدوري عام 2008 مع بوسطن سلتيكس  يقاضي مايكل ويرثيم وشركته "ويلينكين" التي تتخذ من كنتاكي مقرا لها، متهما إياهما بمساعدة المستشار المالي المسجون تشارلز بانكس على سرقة عشرات الملايين.

وجاء في الدعوى القضائية أن "بانكس تعمد... نهب غارنيت من أرباحه وأصوله لسنوات عديدة، بما في ذلك السنوات العديدة التي قدمت فيها ويلينكين وويرثيم خدمات محاسبة لغارنيت ومصالحه التجارية".

وأشارت الدعوى الى أن ويرثيم كان على "معرفة فعلية بأن بانكس كان يسلب ملايين الدولارات من أموال غارنيت ولم يفعل شيئا حيال ذلك".

ويتم الاستماع الى القضية في المحكمة الجزائية الأميركية في مينيابوليس.

وبعتبر غارنيت، البالغ من العمر 42 عاما، من أبرز اللاعبين الذين عرفتهم ملاعب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، إذ امتدت مسيرته طيلة 21 موسما وبدأها مع مينيسوتا عام 1995 ثم مر ببوسطن سلتيكس (2007-2013) وبروكلين نتس (2013-2015) قبل العودة الى فريق بداياته للاعتزال عام 2016.

ويعتقد بأن مجموع الأموال التي تقاضاها كرواتب خلال مسيرته الاحترافية بلغ 326 مليون دولار.

وفي حال كانت مزاعم غارنيت صحيحة، فلن يكون النجم الوحيد الذي يقع ضحية لبانكس، إذ حكم على المستشار المالي السابق بالسجن في 2017 لأربعة أعوام لدوره في عملية احتيال على أسطورة سان انطونيو سبيرز تيم دانكن تقدر ايضا بملايين الدولارات.

وحكم على بانكس بأن يدفع مبلغ 7,5 مليون دولار كتعويض عن دوره في عملية الاحتيال.