Reuters

نظام "هايلو" لحماية السائقين يعتمد بدءاً من 2018

​ستزود سيارات الفورمولا وان بجهاز "هايلو" المثير للجدل لحماية السائقين بدءاً من سنة 2018، بحسب ما أعلن الأربعاء الاتحاد الدولي للسيارات، على رغم شكوك بفعاليته وانتقاده من قبل عدد من السائقين والفرق.

ويسعى منظمو سباقات السرعة إلى توفير حماية أكبر لرأس السائق بعد حوادث تكررت في العامين الماضيين، نتج عنها على سبيل الخصوص وفاة سائق الفورمولا وان الفرنسي جول بيانكي وسائق سباقات "إندي كار" الأميركية جاستن ويلسون.

وجاء في بيان الأربعاء "بعد الموافقة بالإجماع من قبل المجموعة الاستراتيجية في تموز/يوليو 2016، لاعتماد نظام حماية أماميا للفورمولا وان، والدعم المتكرر من السائقين، يؤكد الاتحاد الدولي للسيارات ادخال نظام هايلو بدءاً من 2018".

وأشار إلى أنه "بدعم من الفرق، سيتم تطوير بعض خصائص تصميم هذا النظام"، معتبراً أنه "في ظل تطوير وتقييم عدد كبير من الأجهزة خلال الأعوام الخمسة الماضية، بدا واضحاً أن هايلو يوفر أفضل أداء سلامة بشكل عام".

إلا أن مجلة "أوتوسبور" الواسعة الانتشار أشارت إلى أن معظم الفرق العشرة التي حضرت اجتماع الأربعاء صوتت ضد النظام هذا، في مقابل ضغط من الاتحاد الدولي لاعتماده لتوفير سلامة إضافية.

والنظام عبارة عن "قفص" نصف دائري يحيط برأس السائق من الجهات الثلاث، ومثبت فوق قمرة القيادة على ثلاث قواعد، اثنتان إلى يمين السائق ويساره، وواحدة أمامه مباشرة.

وخضع النظام للاختبار للمرّة الأولى من قبل فريق فيراري عام 2016، ووصفه حينها مدير فريق ريد بول كريستيان هورنر بأنه "حل بشع". 

أما بطل العالم ثلاث مرات البريطاني لويس هاميلتون، سائق فريق مرسيدس، فقال العام الماضي أن النظام "لا يبدو أنه ينتمي إلى سيارة فورمولا وان... لكنني آخذ السلامة على محمل الجد".

وقامت فرق أخرى باختبار نظام آخر يعرف باسم "ذا شيلد" (الدرع) على هامش جائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة العاشرة من بطولة العالم، والتي أقيمت على حلبة سيلفرستون.

ولم يلق النظام هذا استحسان سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل، الذي قال أن النظام أشعره بالدوار واضطر للتوقف بعد لفة واحدة.


يبدو أنك تستخدم خاصية حجب الإعلانات

للاستمرار بتزويدك بمحتوى مميز، قم بتعطيل خاصية حجب الإعلانات