جائزة اليابان الكبرى: دوفيتسيوزو يباغت ماركيز في اللفة الأخيرة

AFP

وعبر الايطالي خط النهاية بفارق 0.25 ثانية فقط عن ماركيز على حلبة موتيجي اليابانية، ليحقق فوزه الخامس هذا الموسم، ويقلص الفارق مع الاسباني سائق هوندا في صدارة الترتيب العام إلى 11 نقطة قبل ثلاث مراحل على نهاية البطولة.

وتنافس الدراجان بشكل متواصل خلال السباق، علماً أن دوفيتسيوزو انطلق من المركز التاسع قبل أن يشق طريقه نحو المقدمة. وتمكن الايطالي مرتين خلال السباق من تجاوز ماركيز، قبل أن يعود الأخير ويتقدم عليه.

ودخل بطل العالم ثلاث مرات اللفة الأخيرة متقدما، وبدا في طريقه لتحقيق الفوز الثالث له توالياً في بطولة العالم، الا انه عانى من تمايل في دراجته في اللفة الأخيرة، ما أتاح للايطالي تجاوزه عند المنعطف الحادي عشر على الحلبة، وسط احتفالات كبيرة في حظيرة دوكاتي.

وقال دوفيتسيوزو "كنت أدرك انه لدي فرصة (للتجاوز) في الخط المستقيم وعند المنعطف الحادي عشر، الا انه (ماركيز) كان يضغط بقوة وإطاراتي كانت شبه مستهلكة.. خضت المنعطف العاشر بطريقة مثالية وارتكب هو خطأ، ما مكنني من اللحاق به".

وعلى رغم محاولات ماركيز في المراحل الأخيرة من اللفة للعودة الى الصدارة، الا أن الايطالي حافظ على هدوئه وتاليا مركزه.

وقال دوفيتسيوزو "كنت أدرك أن كل شيء ممكن في المنعطفين الأخيرين.. مارك كان خلفي الا أنني أغلقت المجال وجعلت تجاوزه لي أمرا بالغ الصعوبة".
أضاف "التنافس مع مارك دائماً ما يثير توتراً كبيراً.. الا أن هذا الأمر كان مهما بالنسبة إلى البطولة. أعرف ان إحراز اللقب سيكون صعبا جدا لكنني سأواصل المحاولة حتى النهاية".

ونوه ماركيز الباحث عن لقبه الرابع في خمسة مواسم، بمنافسه.

وقال "استمتعت بهذه المعركة (...) تنافس المنافسين على البطولة حتى المنعطف الأخير"، مقراً بأنه ارتكب "بعض الأخطاء. موتيجي هي حلبة عانيت عليها مرارا في الأعوام الماضية".

أضاف "كنت أعرف ان دوكاتي كانت أسرع ..حتى عند نقاط الفرملة. على هذه الحلبة كنت أعرف انه سيكون قويا جدا. لكننا الآن سننتقل إلى حلبات أخرى أحبها أكثر"، في إشارة إلى جائزة أستراليا الكبرى، المرحلة المقبلة من بطولة العالم.

وأنهى الايطالي دانيلو بتروتشي السباق الياباني في المركز الثالث. أما بطل العالم سبع مرات الايطالي فالنتينو روسي، العائد من كسر مزدوج في الرجل، فخرج عن الحلبة ومن السباق في اللفة السادسة.