Reuters

شاختار يهزم سيتي المتأهل ويلتحق بالكبار إلى ثمن النهائي

بلغ شاختار دانييتسك الأوكراني الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا بفوزه على ضيفه مانشستر سيتي 2-1 الأربعاء في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة السادسة ضمن دور المجموعات.

في حين سيكمل نابولي الإيطالي المشوار في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" بخسارته أمام فيينورد الهولندي 1-2.

وسجل البرازيليان برنار (26) واسمايلي (32) هدفي شاختار، والأرجنتيني سيرخيو أغويرو (90+2 من ركلة جزاء) هدف مانشستر سيتي.

وبقي رصيد سيتي 15 نقطة في حين رفع شاختار رصيده إلى 12 مقابل 6 لنابولي و3 لفيينورد.

في خاركيف، حيث يخوض شاختار دونتسك مبارياته بدلاً من كييف حيث الأوضاع الأمنية غير مستتبة، حقق صاحب الأرض الأهم بفوزه على مانشستر سيتي ملحقاً بمنافسه الخسارة الأولى بعد خمسة انتصارات متتالية في دور المجموعات.

وأراح مدرب سيتي الإسباني بيب غوارديولا معظم لاعبي الصف الأول بعد أن ضمن التأهل في وقت مبكر وعلى رأسهم مهاجمه الأرجنتيني سيرخيو أغويرو (شارك في الدقائق العشرين الأخيرة)، وصانع الألعاب البلجيكي كيفن دي بروين وزميله في خط الوسط الإسباني دافيد سيلفا مدخراً جهودهم لمباراة القمة ضد جاره وغريمه مانشستر يونايتد الأحد المقبل في الدوري المحلي، في حين أشرك اللاعب الشاب فيل فودن.

وخاض شاختار المباراة وهو في حاجة إلى التعادل أمام فريق فاز في مبارياته الخمس في دور المجموعات ولم يتعرض لأي خسارة هذا الموسم في جميع المسابقات محلياً.

وكان صاحب الأرض الطرف الأفضل في الشوط الأول وأثمرت أفضليته هدفاً رائعاً للبرازيلي الدولي السابق برنار الذي وصلته الكرة داخل المنطقة فسيطر عليها قبل أن يسدّدها في الزاوية البعيدة لمرمى مواطنه إيدرسون حارس سيتي (26).

وسرعان ما أضاف البرازيلي الآخر اسمايلي الهدف مستغلاً كرة أمامية وخروجاً خاطئاً للحارس ليسدّد الكرة بيسراه داخل الشباك (32).

وتابع المباراة مدرب منتخب البرازيل تيتي الذي حضر سحب قرعة نهائيات كأس العالم 2018 في موسكو الجمعة الماضي.

واستمرت أفضلية شاختار في الشوط الثاني في حين لم يبد مانشستر سيتي أي نية في تقليص الفارق لا بل منح غوارديولا الفرصة لمهاجم شاب هو الإسباني المغربي الأصل إبراهيم دياز بدلاً من الألماني ليروي ساني.

وفي الوقت بدل الضائع احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة سيتي انبرى لها أغويرو بنجاح مقلصاً الفارق.

وفي المباراة الثانية، سقط نابولي الإيطالي أمام مضيفه فيينورد روتردام الهولندي 1-2 ليكمل مشواره في مسابقة الدوري الأوروبي.

وافتتح متوسط ميدان نابولي البولندي الدولي بيوتر زيلينسكي التسجيل من مسافة قريبة بعد مرور دقيقتين، قبل أن يردّ فيينورد بهدف عن طريق الدنماركي نيكولاي يورغنسن (33) ثم سجل هدف الفوز عبر جيري سان جوست في الوقت بدل الضائع.