السد يستضيف ناساف في مواجهة ثأرية

يستضيف السد القطري فريق ناساف الأوزبكي الثلاثاء في إطار المرحلة الرابعة من مباريات المجموعة الثالثة ضمن مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، في مواجهة يسعى من خلالها السد إلى الثأر من منافسه والاقتراب خطوة من التأهل إلى ثمن النهائي.

وكان ناساف أوقف البداية القوية للسد عندما هزمه 1-صفر الاثنين الماضي وألحق به الخسارة الأولى بعد أن حقق الفوز في أول مباراتين.

وخاض السد مواجهته في الدوري المحلي أمام أم صلال بالصف الثاني حيث فضل مدربه البرتغالي جوزفالدو فيريرا إراحة نجومه تحسباً للمواجهة الأصعب غداً والتي يسعى فيها للانتصار الثالث خصوصاً بعد عودة قائده الإسباني تشافي إثر تعافيه من الإصابة التي حرمته من خوض مباراة الذهاب.

وقال فيريرا عقب مباراة أم صلال والتي خسرها الجمعة الماضي بهدفين لهدف: "الكل يعلم أن تركيز السد على مباراة ناساف، ونحن نعاني من ضغط المباريات وأتمنى ألا يكون هناك إصابات بين اللاعبين".

وأضاف "غاب عنا التوفيق في مباراة الذهاب وأتمنى أن يحالفنا في الإياب غداً".

وفي المجموعة ذاتها، يتطلع الوصل الإماراتي إلى تحقيق فوزه الأول بعد ثلاث هزائم عندما يستضيف بيرسيبوليس في مباراة تعد الفرصة الأخيرة له لتجديد آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة.

ويأمل الوصل الأخير في المجموعة من دون نقاط أن تكون استعادته لبعض عناصره الأساسية عاملاً مساعداً لتحقيق الفوز على بيرسيبوليس والثأر منه بعدما كان خسر أمامه ذهاباً في طهران بهدفين نظيفين.

ويعود إلى تشكيلة الوصل الثنائي البرازيلي فابيو ليما وكايو كانيدو وعلي سالمين وعبدالله النقبي بعدما غابوا عن لقاء الذهاب للإصابة والإيقاف.