Reuters

التلاعب بمباريات التنس يطيح بـ 34 شخصاً في إسبانيا

أعلنت الشرطة الإسبانية أنها ألقت القبض على 34 شخصاً، من بينهم سبعة لاعبين، بتهمة التلاعب في نتائج مباريات التنس في إسبانيا والبرتغال.

ويحتل جميع لاعبي التنس المتهمين في هذه القضية المراكز من 800 إلى ألف و400 في التصنيف العالمي للرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، والمراكز بين 30 و360 في ترتيب الاتحاد الإسباني للتنس.

ولم تكشف السلطات الإسبانية عن أسماء المتهمين في القضية المذكورة.

ويشارك هؤلاء اللاعبون في سلسلة منافسات "المستقبل و"التحدي"، التي تسبق مرحلة الاحتراف والمشاركة في البطولات الكبرى.

وتشتبه السلطات الإسبانية في قيام المتهمون بالحصول على نصف مليون يورو بطرق احتيالية، حيث امتدت أعمال التلاعب إلى 17 بطولة تم تنظيمها منذ عام 2013 في مختلف المدن الإسبانية وفي مدينة بورتو البرتغالية.

وبدأت الجهات القضائية في التحقيق في هذه القضية بعد أن تلقت معلومات من وحدة نزاهة التنس، وهي المؤسسة الدولية المنوط بها السهر على تحقق النزاهة في اللعبة، حول بعض ممارسات الفساد داخل إحدى البطولات الرياضية.

ووجهت للمتهمين تهم ارتكاب أعمال فساد واحتيال والانضمام لمنظمة إجرامية.