الإيطالية سكيافوني تعتزل كرة المضرب بسبب "أحلامها"

AFP

وأحرزت سكيافوني ثمانية ألقاب من 20 مباراة نهائية في مسيرتها الاحترافية، أبرزها لقب رولان غاروس 2010 بفوزها على الأسترالية سامنتا ستوسور، علماً أنها خسرت نهائي العام التالي أمام الصينية لي نا.

وكانت سكيافوني أول لاعبة إيطالية تفوز بإحدى بطولات "الغراند سلام"، قبل أن تلحق بها مواطنتها فلافيا بينيتا بإحرازها بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية في 2015 في نهائي إيطالي على حساب روبرتا فينتشي.

وقالت سكيافوني "عندما كنت في الـ 18 من عمري، كان لدي حلمان: أولهما الفوز ببطولة رولان غاروس، والثاني أن أدخل لائحة العشر الأوليات (في تصنيف المحترفات). وقد حققت الأمرين".

أضافت "أنا سعيدة للغاية، ومحظوظة أيضاً. كما نقول في إيطاليا +أنجز الأمر. هذا الجزء قد انتهى+ (...) بعد 20 عاماً، لدي أحلام جديدة".

وكان المركز الرابع الذي حققته في 31 كانون الثاني/يناير 2011، أفضل ترتيب لها ضمن تصنيف اللاعبات المحترفات، قبل تراجعها للمركز 454.

وقد ساعدت سكيافوني إيطاليا في إحراز مسابقة كأس الاتحاد للسيدات ثلاث مرات في أعوام 2006 و2009 و2010. 

كما فازت بأطول مباراة لدى السيدات في بطولة كبرى، بتغلبها على الروسية سفيتلانا كوزنتسوفا 6-4، 1-6، 16-14 في الدور الرابع لبطولة استراليا المفتوحة عام 2011.