أزارنكا تعود الى الملاعب الأوروبية بعد فوزها في معركة حضانة ابنها

Reuters

 

ونشرت أزارنكا (28 عاما) عبر حسابها على موقع "تويتر"، صورة "سلفي" لها برفقة طفلها، مرفقة إياها بتعليق جاء فيه "مغامرات ليو ووالدته تبدأ. أوروبا، نحن قادمون، المحطة الاولى في مدريد" من 5 الى 12 أيار/مايو.

ولم يسمح قاض للطفل بمغادرة ولاية كاليفورنيا قبل تسوية القضية، ما دفع أزارنكا المصنفة 99 عالميا، الى الابتعاد لأشهر عن الدورات خارج الولايات المتحدة، للتركيز على معركتها القضائية ضد صديقها السابق.

وستكون مدريد الدورة الثالثة التي تشارك فيها البيلاروسية منذ تموز/يوليو الماضي بعد دورتي انديان ويلز وميامي الأميركيتين في آذار/مارس، والأولى خارج الولايات المتحدة بعد خروجها من ثمن نهائي بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الاربع الكبرى، ايضا في تموز/يوليو 2017.

وفضلت بطلة استراليا المفتوحة عامي 2012 و2013 البقاء في الولايات المتحدة لتسوية الخلاف حول إبنها المولود في كانون الأول/ديسمبر 2016، قبل الانفصال عن والده والدخول في نزاع قضائي حول الحضانة.

وأحرزت أزارنكا خلال مسيرتها 20 لقبا بينها اثنان كبيران في ملبورن، وعادت بقوة في دورة ميامي حيث خسرت بصعوبة في نصف النهائي أمام الاميركية سلون ستيفنز 6-3 و2-6 و1-6.

وستكون دورة مدريد الاولى لأزارنكا على الملاعب الترابية منذ أواخر أيار/مايو 2016 وانسحابها بداعي الاصابة من الدور الاول لبطولة رولان غاروس الفرنسية، ثاني بطولات الغراند سلام في موسم كرة المضرب.