أوساكا ترفض توجيه الانتقاد لسيرينا

Reuters

وكانت ابنة الـ 20 عاما أذابت القلوب السبت الماضي بعد اكتساحها مثلها الأعلى في ملاعب كرة المضرب سيرينا وليامس 6-2، 6-4 في نيويورك، لتصبح اليابانية الأولى تحرز لقبا كبيرا أول في "الغراند سلام".

لكن أوساكا وبعد عودتها الخميس إلى اليابان، شددت على أنها لا تكن أي شعور بالضغينة تجاه وليامس، التي أثارت جدلا كبيرا بخلافها مع حكم الكرسي الرئيسي البرتغالي كارلوس راموس إذ وصفته باللص على خلفية توجيهه إنذار لها ثم تغريمها بتخسيرها نقطة ثم شوطا على خلفية إدانتها بتلقي تعليمات من مدربها في المدرجات.

وخاطبت أوساكا التي تقدمت من المركز الـ 19 الى المركز السابع في لائحة ترتيب اللاعبات المحترفات الصحافيين الذين احتشدوا في فندق في يوكوكاها لمتابعة وقائع مؤتمر صحافي عقدته الخميس "بالنسبة إلي لست حزينة لأني لم أكن أتوقع مسبقا شعوري بعد المباراة".

وأضافت "لا أعتقد أني فكرت للحظة بالشعور بالحزن إذ لا خبرة لدي للاستفادة منها في أي من المباريات النهائيات لبطولات الغراند سلام. أعتقد فقط أنني لا يجب أن أشعر بالندم. في النتيجة أنا سعيدة وأعرف أني حققت الكثير".

وكشفت أوساكا، التي تستعد لخوص بطولة بان باسيفيك المفتوحة في طوكيو الاسبوع المقبل، أنها تضع في مخططاتها الوصول إلى المركز الخامس في ترتيب المحترفات هذه السنة فضلا عن إحراز الميدالية الذهبية في مسابقة كرة المضرب في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي تستضيفها العاصمة اليابانية طوكيو سنة 2020.


نهائي الماسترز       

         
"أريد القيام بعمل جيد في دورة بان باسيفيك وربما إنهاء السنة في المركز الخامس (في ترتيب المحترفات)، الا أني لا أضع ضغوطا على كاهلي. حاليا أنا خارج ركوب الموجة".

وتابعت أوساكا ذات الأصول الهايتية (لجهة والدها) والتي ترعرعت في الولايات المتحدة "بالطبع انا متحمسة للغاية لدورة الألعاب الأولمبية التي ستجري في طوكيو. انه حلم كل رياضي المشاركة في الأولمبياد، لذا سيكون هدفي إحراز الميدالية الذهبية".

في الوقت الحالي تسعى أوساكا الى مواصلة حياتها الطبيعية كاللحاق بشقيقتها الكبرى ماري، المحترفة ايضا في كرة المضرب، للتسوق وتناول المثلجات المفضلة لهما.

"اعتقد أني أريد لقاء شقيقتي التي لم أرها منذ بطولة ويمبلدون (الإنكليزية)"، قالت أوساكا، التي تحولت بطلة لم تنل ما تستحقه من أضواء في بلد لا يزال يعاني من صخب الأعاصير القاتلة والزلازل التي ضربته في فصل الصيف.
"دورة بان باسيفيك قريبة وعلى أتباع حمية غذائية لخوض مبارياتي فيها، وبعدها قد يكون لدي وقت لتناول المثلجات".

وبسؤالها عن شعورها لجهة تحولها قدوة للأطفال، أعطت أوساكا إشارات متضاربة وقالت "لطالما اعتبرت ان كي (نيشيكوري) هو النموذج المثالي، وأتطلع الى أن اصبح مثله. لكن لا تنظروا الي كذلك، لأني لا أريد تحمل هذه المسؤوليةّ".