دورة شتوتغارت: غارسيا تُقصي شارابوفا

AFP

وهذه أول مرة تحقق المصنفة سابعة عالميا الفوز على شارابوفا التي تراجعت إلى المركز 41 عالميا، وذلك بعد 7 سنوات على أول مواجهة بينهما في الدور الثاني من رولان غاروس 2011، عندما أزعجت غارسيا، اليافعة آنذاك (17 عاما)، خصمتها الروسية.

وقالت غارسيا بعد فوزها الفعلي الأول على شارابوفا من أصل 5 مواجهات (فازت على الروسية مرة واحدة بالانسحاب عام 2015 في نصف نهائي أكابولكو)، "وأخيرا بعد 7 أعوام، لقد هزمتها !".

وتابعت "كانت مباراة متقاربة، لقد توقعت ذلك. هي مقاتلة كبيرة. هذا الفوز هام جدا بالنسبة إلي".

وكانت شارابوفا (31 عاما) عادت العام الماضي إلى الملاعب في شتوتغارت بالذات، بعد انقطاع دام 15 شهرا إثر إيقافها لتعاطي عقار ملدونيوم المحظور، وقد بلغت آنذاك نصف النهائي.

وقالت شارابوفا "لم تكن النتيجة التي آمل بها، لكن هناك أمور كثيرة يمكن استخلاصها من هذه المباراة. لم أخض الدورات منذ بعضة أسابيع لكني حافظت على صلابتي. جسديا شعرت بالقوة".

وكانت غارسيا قد غابت عن نصف نهائي كاس الاتحاد الأسبوع الماضي والذي خسرته بلادها أمام الولايات المتحدة، وهي تلتقي في الدور الثاني الأوكرانية اليافعة مرتا كوستيوك (15 عاما) المصنفة 158 عالميا والمتأهلة من التصفيات.