موسى ديمبيلي "سعيد" بالانضمام إلى ليون

AFP

وقدم النادي لاعبه الجديد الذي انضم إلى صفوفه لقاء 22 مليون يورو وفي عقد يمتد حتى 2023، في مؤتمر صحافي تخلله أيضاً تقديم اللاعب الشاب ليني بينتور (18 عاماً) القادم من بريست لقاء خمسة ملايين يورو.

وقال ديمبيلي (22 عاما) "أنا سعيد بطبيعة الحال. الرغبة في القدوم إلى ليون كانت أكيدة. أبلغت مسؤولي (سلتيك) بذلك وقبلوا".

أضاف اللاعب "عندما نكون مصممين (على تحقيق أمر ما)، لا مكان للندم. ليون ناد كبير ولديه تاريخ مع المهاجمين وهذا ما سيساعدني على التقدم كلاعب. هذا مشروع يناسبني ولدينا امكانية للقيام بعمل جيد معًا".

وتابع "أعرف العديد من اللاعبين الذين لعبت معهم في صفوف المنتخب (الفرنسي للناشئين)، وشجعوني للانضمام الى ليون".

وتعد صفقة ديمبيلي التي أبرمت في اليوم الأخير من فترة الانتقالات الصيفية، من أكبر التعاقدات في تاريخ النادي الفرنسي، بعد الأرجنتيني ليساندرو لوبيز (26 مليون يورو لضمه من بورتو البرتغالي عام 2009)، ويوان غوركوف (22 مليون يورو ومكافآت قادماً من بوردو في 2010).

وأبدى رئيس النادي جان-ميشال أولاس رضاه عن أداء الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، مضيفاً "لدينا فريق جيد جداً".

أضاف "كنا نرغب في ضم لاعبين كبيرين (لم يسمهما) التقينا بهما خلال نهائيات كأس العالم في روسيا (في حزيران/يونيو وتموز/يوليو). أحدهما لا يزال مرتبطاً بعقد مع ناديه. كان ذلك في حال رحيل نبيل فقير" والذي كان قريباً من الانتقال إلى ليفربول الإنكليزي، قبل فشل المفاوضات بين الناديين.

أضاف أولاس "كل لاعبينا الأساسيين بقوا، باستثناء ماريانو الذي كان يرغب في الرحيل"، في إشارة الى المهاجم الإسباني الذي عاد هذا الأسبوع إلى نادي ريال مدريد، بعد موسم من انتقاله منه العاصمة الإسبانية إلى ليون.