مرسيليا يواصل صحوته وبوردو نزيف النقاط ونانت يتعثر مجددا

AFP

في المباراة الاولى على ملعب "فيلودروم"، حقق مرسيليا الاهم على أرضه وأمام جماهيره بتغلبه على ضيفه غانغان برباعية نظيفة.

وانتظر مرسيليا الشوط الثاني ليكرم وفادة ضيفه، فافتتح التسجيل عبر مهاجمه الدولي فلوريان توفان (57)، ثم عزز ديميتري باييت بالثاني (73)، وأضاف توفان هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه (80)، قبل ان يختم اليوناني قسطنطينوس ميتروغلو المهرجان بالهدف الرابع (83).وهو الفوز الثاني تواليا لمرسيليا والثالث هذا الموسم مقابل تعادل وخسارة فرفع رصيده الى 10 نقاط ليلحق بليل وتولوز الى المركز الثاني بفارق 5 نقاط خلف باريس سان جرمان المتصدر وحامل اللقب.

وعمق الفريق الجنوبي جراح غانغان بعدما ألحق به الخسارة الخامسة تواليا فبقي في المركز الاخير من دون رصيد.

وفي الثانية، واصل بوردو نزيف النقاط بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه نيم في أول مباراة بقيادة مدربه القديم-الجديد البرازيلي ريكاردو الذي خلف الأوروغوياني غوستافو بوييت المقال من منصبه بعد انتقادات وجهها للإدارة.

وبهذه النتيجة، يجد بوردو الذي أنهى الموسم الماضي في المركز السادس المؤهل للمشاركة في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، في المركز التاسع عشر قبل الأخير بعد خمس مراحل على بداية بطولة فرنسا.

وكان بوردو البادئ بالتسجيل عبر جيمي بريان في الدقيقة 26، لكن الضيوف ردوا بهدفين لباتيست غيوم (31) وأنطونان بوبيشون (45) وأنهوا الشوط الأول في صالحهم.

ونجح بوردو في إدراك التعادل مطلع الشوط الثاني عبر بريان (57)، وتقدم عبر النيجيري صامويل كالو بعد دقيقة واحدة، بيد أن التركي الاصل أومود بوزوك أدرك التعادل لنيم بعد 20 دقيقة.

وتراجع بوردو الى المركز التاسع عشر برصيد 4 نقاط، فيما أوقف نيم الذي على غرار رينس، استهل الموسم بفوزين متتاليين، نزيف النقاط بعد خسارتين متتاليتين وكسب نقطة ثمينة عزز بها موقعه في المركز الثامن برصيد 7 نقاط.

وفي مباراة ثالثة، تعثر نانت مجددا بسقوطه في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه رينس.

وهو التعادل الثاني لنانت في مبارياته الخمس الأولى في الدوري والتي حقق خلالها فوزا واحدا فقط.

ورفع نانت رصيده الى 5 نقاط في المركز السابع عشر، فيما أوقف رينس الذي استهل الموسم بفوزين متتاليين، نزيف النقاط بعد خسارتين متتاليتين وكسب نقطة ثمينة عزز بها موقعه في المركز التاسع برصيد 7 نقاط.