هازار يؤكد بقاءه في تشيلسي "هذه السنة"

AFP

ويشكل هازار (27 عاماً) منذ فترة محور تقارير صحافية حول انتقال إلى النادي الملكي، وزادت وتيرتها بعد أدائه في نهائيات كأس العالم 2018 ومساهمته في حلول منتخب بلاده في المركز الثالث للمرة الأولى في تاريخه. وما زاد أيضاً من التوقعات بشأن رحيله المحتمل الى النادي الإسباني، انتقال مواطنه وزميله في تشيلسي الحارس تيبو كورتوا إلى ريال هذا الصيف.

ويرتبط هازار بعقد مع تشيلسي حتى 2020، ويأمل ناديه في أن يعمد الى تجديده ويضمن بقاءه في صفوفه على المدى الطويل. وأقفلت فترة الانتقالات الصيفية في إنكلترا قبل انطلاق الموسم الجديد من الدوري الممتاز الأسبوع الماضي، الا أن هذه الفترة تستمر في إسبانيا حتى نهاية آب/أغسطس، ما يعني أن في إمكان أندية إسبانية ضم لاعبين من إنكلترا.

وفي تصريحات لإذاعة "أر أم سي" الفرنسية، قال المهاجم البلجيكي "المغادرة هذه السنة؟ لن أغادر. قيل الكثير، وجزء كبير مما قيل كان هراء. حالياً، أنا سعيد. تبقى سنتان على عقدي، وسنرى ما سيحدث".

وتابع "يمكننا (النادي) أن نبيع لكن لا يمكن أن نتعاقد (مع لاعبين جدد بعد نهاية فترة الانتقالات). سيكون من الغريب بعض الشيء أن يتخلوا عني ولا يتعاقدوا مع لاعب من بعدي".