ذهاب دور الـ 32 من "يوروبا ليغ": لاتسيو ونيس يسقطان وبيلباو وسبورتينغ يقتربان

Reuters

 

في معقل "أرينا ناشيونالا"، وقّع الهدف الوحيد في المباراة هارليم إدي غنوهير (29).

التأخر بهدف ذهاباً وإن كان ليس أمراً كارثياً بالنسبة إلى لاتسيو خامس الـ"كالتشيو" ولكنه سيكون مطالباً بعدم قبول أهداف إياباً حتى لا تتعقد حساباته في اقتطاع تذكرة العبور إلى الدور ثمن النهائي في روما الخميس المقبل.

من جانبه، فرّط نيس الفرنسي بفوز كان في المتناول على حساب ضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي وخرج خاسراً 2-3. 

وتقدّم نيس بهدفين مبكّرين لنجمه الإيطالي "المشاكس" ماريو بالوتيلي (4 و28 من ركلة جزاء)، ليرد الضيوف بـ "هاتريك" للبرتغالي فرنانديش (45 من ركلة جزاء و69 و77).

بيلباو وسبورتينغ لشبونة يخطوان بثبات

 

خطا أتلتيك بيلباو الإسباني وسبورتينغ لشبونة البرتغالي بدورهما خطوة نحو الدور المقبل بفوزيهما الثمينين على مضيفيهما توالياً سبارتاك موسكو الروسي وأستانا الكازخي على التوالي بنتيجة واحدة 3-1.

في المباراة الأولى، سجّل للفريق الإسباني كل من أريتز أدوريز بثنائية (22 و39) وإيليا كوتيبوف ضد مرماه (45)، ووقع لويز أدريانو الهدف الوحيد لسبارتاك (61).

وفي الثانية، سجّل أهداف سبورتينغ الثلاثي، برونو فرنانديش (48 من ركلة جزاء) وجيلسون مارتينس (50) وسيدو دومبيا (56)، في حين بصم على الهدف المبكر واليتيم لصاحب الأرض مارين توماسوف (7)، مع العلم أنّ أستانا أكمل اللقاء منقوصاً من لاعبه يوري لوغفينينكو بعد طرده بالبطاقة الصفراء الثانية (62).

من جهته، سقط ريال سوسييداد الإسباني في فخ التعادل الإيجابي أمام ضيفه سالزبورغ النمساوي 2-2.

سجّل هدفي سوسييداد كل من ألفارو أودريوثولا (57) والبلجيكي عدنان يانوزاي (80)، في حين وقّع الفريق النمساوي هدفيه بفضل ميكال أويارثابال ضد مرماه (27) والياباني تاكومي مينامينو (90+4).

كما تمكن سلتيك الاسكتلندي من اقتناص فوز صعب على حساب ضيفه زينيت سان بطرسبورغ الروسي بفضل هدف وحيد حمل توقيع كالوم ماك غريغور (78).

وحسمت نتيجة التعادل الإيجابي (1-1) مواجهة آيك أثينا اليوناني مع ضيفه دينامو كييف الأوكراني، حيث بادر الضيوف بالتهديف عبر فيكتور تسيغانكوف (19)، قبل أن يتمكن أهل الدار من إدراك التعادل بفضل أستريت أجداريفيتش (80).

وبالنتيجة ذاتها، تعادل بارتيزان بلغراد الصربي مع فيكتوريا بلزن التشيكي.

وسجّل لأصحاب الأرض لياندر تاوامبا كانا (58)، في حين عدّل راديم رزنيك النتيجة لبلزن (81)، مع العلم أنّ الفريق الصربي أنهى اللقاء منقوصاً من لاعبه ميلان ميتروفيتش الذي أقصي بعد نيله البطاقة الصفراء الثانية (85).