Reuters

ليلة سقوط الكبار في الـ NBA

شهدت مباريات الثلاثاء في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين سقوط العديد من "الكبار" وعلى رأسهم كليفلاند كافالييرز حامل اللقب الذي مني بهزيمته الثالثة في 16 مباراة وجاءت على يد ميلووكي باكس 101-118.

والملفت أن ميلووكي الذي حقق فوزه الثامن في 16 مباراة، حسم المواجهة مع حامل اللقب وأوقف مسلسل انتصاراته المتتالية عند أربع مباريات منذ الربع الثالث الذي تفوق فيه على ليبرون جيمس ورفاقه بفارق 14 نقطة 34-20 ووصل الفارق بين الطرفين حتى 22 نقطة في الربع الأخير ما دفع المدرب تايرون لو إلى إخراج "الملك" جيمس والأساسيين الأربعة الآخرين قبل حوالي 6 دقائق على النهاية.

ويدين ميلووكي بهذا الفوز إلى اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي عادل أفضل مباراة في مسيرته في الدوري الأميركي بتسجيله 34 نقطة مع 12 متابعة و5 تمريرات حاسمة، وأضاف جاباري باركر ومايكل بيسلي 18 و17 نقطة على التوالي لمصلحة فريق المدرب جايسون كيد الذي تألق تحت السلة بتسجيله 68 نقطة في المنطقة الملونة.

وبدا حامل اللقب الذي برز في صفوفه الثلاثي جيمس (22 نقطة) وكايري إيرفينغ (20) وكيفن لوف (13 نقطة مع 13 متابعة)، في طريقه لحسم اللقاء لمصلحته عندما تقدم على مضيفه بفارق 14 نقطة في الربع الاول لكن رجال كيد انتفضوا بتسجيلهم 10 نقاط متتالية دون رد من الضيوف ما سمح لهم بتقليص الفارق والدخول الى الربع الثاني وهم متخلفون بفارق نقطتين فقط.

وضرب إنتيتوكونمبو وبيسلي بقوة في الربع الثاني وقادا فريقهما للتقدم بفارق 8 نقاط قبل أن يدخل إلى الربع الثالث والنتيجة 58-54 لمصلحته. ثم حافظ صاحب الارض على وتيرته في الربع الثالث الذي كان حاسماً في تهديد هوية الفائز بعد أن تفوق فيه رجال كيد على البطل 34-20 ما مهد الطريق أمامهم لحسم اللقاء لمصلحتهم.

وعلى ملعب "أي تي أند تي سنتر"، لم يكن وضع سان أنتونيو سبيرز أفضل بكثير من كليفلاند إذ توقف مسلسل انتصاراته المتتالية عند 9 مباريات بسقوطه على أرضه أمام اورلاندو ماجيك 83-95، ليتلقى بذلك رابع هزيمة له في معقله هذا الموسم من أصل 8 مباريات في حين أنه لم يسقط سوى مرة واحدة بين جماهيره طيلة الموسم الماضي.

وقدم فريق المدرب غريغ بوبوفيتش مباراة متواضعة جداً حيث فقد الكرة في 19 مناسبة كما أنه قدم أسوأ مباراة له هذا الموسم من ناحية التسجيل، ما ساهم بتلقيه هزيمته الرابعة بالمجمل (جميع الهزائم على أرضه) في 18 مباراة.

ودخل أورلاندو إلى اللقاء على خلفية ثماني هزائم في 11 مباراة لكنه بدا أكثر استرخاء من مضيفه رغم أنه سقط في زياراته العشر الأخيرة إلى "أي تي أند تي سنتر"، وهذا الأمر ساهم في تحقيقه فوزه السابع للموسم من أصل 18 مباراة بفضل جهود الإسباني سيرج إيباكا (18 نقطة مع 7 متابعات) والفرنسي إيفان فورنييه (13 نقطة مع 7 تمريرات حاسمة) والمونتينيغري نيكولا فوسيفيتش (12 نقطة ممع 10 متابعات).

أما من ناحية سان أنتونيو فكان كاوي ليونارد (21 نقطة) ولاماركوس ألدريدج (16 نقطة مع 6 متابعات) والأرجنتيني مانو جينوبيلي (13 نقطة مع 6 متابعات) الأفضل.

وواصل "الكبير" الآخر لوس أنجليس كليبرز عروضه المخيبة في الأيام الأخيرة بتلقيه هزيمته الثالثة على التوالي والخامسة هذا الموسم وذلك على يد مضيفه بروكلين نتس 122-127 بعد شوطين إضافيين في مباراة كان متقدماً خلالها بفارق 18 نقطة قبل دقيقتين على الربع الأخير، لكنه تراخى ما سمح لصاحب الأرض بالعودة من بعيد وصولاً إلى تحقيق الفوز وإنهاء مسلسل هزائمه عند 7 مباريات على التوالي.

ويدين بروكلين بفوزه الخامس فقط في 17 مباراة إلى شون كيلباتريك الذي سجل 31 من نقاطه الـ38 بعد الربع الثالث وأضاف 14 متابعة أيضاً، فيما ساهم بروك لوبيز بـ27 نقطة مع 8 متابعات وكل من تريفور بوكر وجو هاريس بـ15 نقطة مع 11 متابعة و5 تمريرات حاسمة للأول.

أما من جهة كليبرز، فكان كريس بول الأفضل بتسجيله 26 نقطة مع 10 متابعات و13 تمريرة حاسمة، وأضاف دياندري جوردن 21 نقطة مع 23 متابعة ودجاي دجاي ريديك 18 نقطة.

وفي مباراتين آخريين، تغلب نيو أورليانز بيليكنز على لوس أنجليس ليكرز 105-88 بفضل المتألق انتوني ديفيس الذي سجل 41 نقطة مع 16 متابعة، وديترويت بيستونز على تشارلوت هورنتس 112-89، ويوتا جاز على هيوستن روكتس 120-101 بفضل جهود غوردون هايوورد (31 نقطة مع 5 متابعات و7 تمريرات حاسمة.